Language English Arabic

عناية العين

العناية بالعين -- ASK الولايات المتحدة ونحن سوف تساعدك! 

clip_image007.jpg  

 
 

الأخطاء الإنكسارنية للعين

ما هي الرؤية الطبيعية ؟

 

 

 

 

ومن الأمر المهم أن يفهم كل واحد عن الرؤية الطبعية، فتتعين به المشاكل التي تصيب لرؤية عينيك.

إن السلاسل التي تحدث أثناء الرؤية كالتالي:

1- يدخل الضوء إلى العين من خلال القرنية إلى السطح الذي يكون على هيئة قبة واضحة يغطي قُدَّام العين.

2- يمرّ الضوء من القرنية إلى الحدقة وتنظم كمية عبور الضوء بقزحية العين (ايريس) أو الجزء الملون من عينك.

3- ومن هنا يصل الضوء إلى العدسة- التركيب الشفاف الذي يوجد في داخل العين-ويركز الأشعة الخفيفة إلى شبكية العين.

4- بعد ذلك تمر الضوء من خلال رطوبة العين الزجاجية – مادة تشبه الهلام التي تملأ مركز العين وتساعد لإبقاء دورة العين في شكلها.

5- وبالنهاية يصل الضوء إلى شبكية العين – طبقة عصب الحساس الخفيفي التي تخطط خلف العين حيث تبدو الصورة فيه معكوسة.

6- يحمل العصب البصري إشارة الضوء والظلام والألوان إلى منطقة خاصة من الدماغ. (اللحاء البصري) التي تبدل الإشارات إلى الصور المرئية (ذلك رؤيتنا)

ما هي الأخطاء الإنكسارية

 

إن مصطلح الإنكسار (Refractive) يعنى به انحراف الضوء في مروره بشكل غير مباشر من واسطة إلى أخرى بالكثافة المختلفة. والأنواع الرئيسية للأخطاء الإنكسارية مايلي.

 انحراف البصر (Astigmatism)

 

 

 

انحراف البصر (Astigmatism) حالة تتكون من تقوس شاذّ في القرنية يمكن بها سقوط نقطتين مركزيتين في موقعين مختلفين فتخيل الأشياء قريبة وعلى مسافة تبدو مشوشة. وانحراف البصر قد يتعب العين وقد ينضم مع الرؤية القريبة أو البعيدة.ويوجد انحراف العين في الأطفال أو في البالغين سن الرشد. ومن أعراض انحراف البصر (Astigmatism) الصداع وحسور العين، أو جهده. وتفرك العين ونقص الإهتمام في الدراسة والصعوبة في القراءة ترى في أغلب الأحيان في الأطفال المصابين به. وحماية العين من انحراف البصر يتطلب العدسة اللاصقة والنظارات الملائمة.

 

هيبروبيا

 

 

مرض بعد البصر معروف باسم

Hyperopia وهو خطأ انكساري  يركز الصورة أو الجسم وراء شبكية العين لكون محور مقلة العين قصيرا جدا أو لضعف القوة الإنكسارية للعين .

هذه الحالة تجعل الأجسام القريبة غير واضحة وتأدّي إلى صداع الرأس أو حسور العين أو جهده أو فرك العين، وقلة الإهتمام في الدرس ونقص القراءة وصعوبة القراءة توجد في الأطفال بسبب Hyperopia ، ولكن وجوropia نادر في الأطفال. و العدسة اللاصقة ستساعد لتصحيح أو تضبيط البصر حالة Hyperopia

بواسطة تنظيم قوة التركيز على شبكية العين.  

 

 

قرب البصر

 

عاديا يعرف قرب البصر باسم

Myopia وهي حالة تضاد لحالة هيبروبيا (بعد البصر). تكون Myopia بواسطة تركيز صورة الأشياء المرئية دون شبكية العين أو بتطويل محور مقلة العين أكثر مما كان، أو بازدياد قوة انكسار العين.و Myopia ضررانكاسري عادي يشاهد في الأطفال، وهو يجعل الأجسام النائية غير واضحة ويسبب الصداع أو حسور العين. ويقدر لك أن تلاحظ المرض Myopia إذا رقِبت طفلك يقرب كتابه نحو الوجه أو يكتب ويكون رأسه قريبا بالطاولة – البصري أو العدسة اللاصقة تساعد لتصحيح Myopia أو تحسينه بضبط مركز قوة الرؤية إلى الشبكية.

بالنظارات تحدث التغير  

  

 

حول العين

الحول مصطلح عام يشيرإلى فشل الإنحياز البصري. وسببه الغالب فقد توازن العضلة البصرية الزائدية والخلاصة ان العيون تكون منحنية. ويظهر الحول في 2% من الأطفال الذين لم يبلغوا ثلاث سنين من عمرهم و3% من الأطفال والشبان البالغين وتؤثر هذه الحالة في الذكور والإناث على السواء.

وله طريق وراثي يعني انها توجد عاديا في الأطفال  الذين اصيب أحد أبويهم  او كلاهما بالحول, ولكن قد توجد في قضايا كثيرة بدون تاريخ عائلي او وراثي, ومن المهم ان يميز الحول مبكرا لأنهما ترتبط بتطوير ضعف البصر في الأطفال غالبا.وتكون مهمة للأسباب الوظيفية والتجميلية الأخرى أيضا.وهي تتعلق بتخفيض عميق النظر وبا الرؤية الثنائية ان اكتشفت في سن الرشد,  وعلاوة على ذلك تقدم الحول علاقة تجميلية خاصة في الأطفال البالغين عمر المدرسة.

إشارات وأغراض الحول

 

وفي أغلب الأحيان يمكن ان تميز الحول بالمراقبة الطارئة "كعين منحنية" وفي الحقيقة ان اكثر قضايا الحول تكتشف اولا من قبل الوالدين او من طبيب الأطفال قبل فحص طبيب العيون ,ويجب ان يفحص رؤية جميع الأطفال فيما بين السن الثالث والرابع من عمرهم, وعاديا سيقيم مكتب طبيب الأطفال الحدة البصرية ولكن يمكن ان تقيم الحدة من طبيب العائلة او العيون.وإذا كان هناك تاريخ عائلي للحول فواجب على الوالدين ان يفحصوا عيون أولادهم من قبل طبيب العين في عمرهم المبكر خصوصا بين 12 إلى 18 شهرا بعد الولادة.

وفي بعض القضايا  ربما يحدث الكمش إذا كان تخطيطا العين غير سوي, ويتعسران تمييز هذا النوع من الإنحرافف في الشاب والطفل ولو على طبيب العين الماهر المجرب, وهذا النوع من الإحراف يكون مهما جدا إذا كان الكمش متطورة  يمكن اكتشافها بتقويم الحدة البصرية فقط.

فسيودوترفيا

 

هي حالة عادية حينما ينمو الطفل وترتفع جسر الأنف ويمكن لطبيب العيون التمييز بين الحول الحقيقي وفسيدوسوتروفيا أثناء فحص العين فيما بين الشهر السادس والتاسع بعد الولادة, ولا حاجة عند تشخيص فسيدوسوتروفيا. وقد تشتمل معالجة الحول على ترقيع إحدى العينين(عند وجود ضعف البصر) والزجاجة او جراحة الحول لتخطيط العين الثنائي, ومن المهم أن نفهم جراحة العين لاتحلل الكمش, ولابد لتصحيحه من ترقيع العين او البصريات, وفي بعض القضايا يحدث تخطيط العين الثاني مع البصريات الموصوفة الصحيحة. ولكن أكثر الأطفال   المصابين بالحول يحتاجون إلى جراحة الحول نهائيا لتخطيط العيون الأحسن. وإن جراحة العين  تتستلزم عادة انحسار عضلات العين ان احتيحج إلى تضعيف العضلات واستئصال عضلات العين الجزئي ان احتيج إلى تقوية العضلات.وانحسار عضلة العين يحتاج إلى إعادة إحدى العضلات الست المجاورة للعين وإعادة إلصاق العضلات وراء العين حيث يؤدي إلى التضعيف, فاستئصال إحدى العضلات يحتاج إلى إعادة إدخال العضلة من العين بإزالة جزء العصلة النهائي وإعادة إلصاقها إلى العين حيث ينتج عضلة قوية. ويستند مقدار العضلة المنحصرة او المستأصلة على درجة تخطيط العيون قبل الجراحة الذي يقيسه طبيب العين باستخدام الموشورة, وعامة لا توجد معالجة تقوي العيون عندما يتطور الحول في ال

فل, فاالجراحة تهدف إعادة تخطيط العيون أقرب يوافق للطبيعة حسب الإمكان.

 

أسوتروفيا

أسوتروبيا نوع من الحول يتميز بانعطاف العيون إلى الداخل. وهذا النوع من الحول يظهر في الشهر السادس من عمر الطفل فيشتد بعد ذلك. وإن كان الطفل المصاب من لا يحتاج إلى الزجاجة من حيث إن ampliopia لم تظهر فيأمر بجراحة الحول أحيانا. ومن المعترف لدى الجميع أن المعالجة الجراحية في السن المبكر تسهل رؤية العين الصحيحة.

والجراحة المبادرة لأستروتوبيا هي استئصال العضلة المستقيمة الوسطية (medias rectes muscle recession ) وفي هذه العملية تضعف عضلة العين الداخلية بإزالتها  إلى وراء العين. وبذلك يسترخي شدادته وإحدى العينين تعالج, فاعتمادا على الظروف والأحوال تضيق العضلات الخارجية للعين مع تقصير طول العضلات. وهذا متعرف بحذم العضلة المستقيمة الجانبية (lateral rectus muscle recection ).

أسوتروفيا المكيفة

اسوترفيا المكيفة نوع من الأسوترفيات توجد في الأطفال المصابين بالرؤية البعيدة, وتشخص هذه الحالة عادة في الأطفال الذين بلغوا ما فوق سنة من عمرهم وأصيبوا بأسوتروبيا بعد ستة أشهر منذ الولادة. وتوجد عادة في الأطفال والصبيان إمكانية تكييف العين أو تركيزها. ودرجة التكييف المحتاج إليها لتركيز الجسم الواضح تناسب درجة الرؤية البعيدة, وفي بعض الأطفال المصابين بالرؤية البعيدة ينتج الجهد البالغ لتركيز الأجسام الواضح زيادة التقارب للعين, وتدعى هذه الحالة بأسوتروبيا المكيفة.ويمكن أن تصحح هذه الحالة عند ما تبلغ إلى شكلها الكامل بالعدسات المصححة. وإذا حضر طفل مصاب بأسوتروبيا يجتهد الطبيب في تكميل الانكسار السيكلوبليجي. وهذا انكسار يتم بتمديد عين الطفل بحيث تشل العضلات المدبرة للتركيز أو التكييف. ولا يمكن أن يعين الخطأ الانكساري لعين الشاب إلا بالانكسار السيكلوبليجي. وإذا كان الطفل مصابا بالرؤية البعيدة بوجه مهم وبأسوتروبيا توصف لهم النظارات. وهذا يقلل الحاجة التكييفية ويقوي عين الطفل. وفي بعض القضايا تكون العيون مستقيمة بالنظارات عند النظر إلى الأجسام البعيدة, ولكن يعود أسوتروبيا عندما ينظر الطفل إلى الأجسام القريبة. وفي هذه الحالة توصف الزجاجات الثنائية البؤرة. وإذا لم يمكن تصحيح أسوتروبيا الكامل بالزجاجات في الطفل المصاب بالرؤية البعيدة توصف له جراحة الحول عادة لزيادة التقوية للعيون.

أكتسوتروبيا  

اكستروبيا نوع من الحول يتميز بانعطاف العين او الأعين إلى الخارج. ويكون نقطة انعطاف كبيرة في العادة عندما يركز الطفل بصره على الأشياء القريبة, لأن تركيزه على الأشياء القريبة ينتج        العين في العادة. والأطفال المصابون بأكسوتوبيا ربما يضطرون لإخفاء عيونهم في ضوء الشمس اللامع خلافا لسائر أنواع الحول. وأحيانا يكفي الزجاجة أو الموشورة لتحليلها في الأطفال ولكن الغالب أنه يحتاج إلى جراحة الحول ( لتحديد فشل انحياز العين) لتصحيح التخطيط المخطئ. وإن عديدا من أطباء العيون يرجحون جراحة العضلات الخارجية أولا بإجراء تضعيف ولكن قد تعامل العضلات الداخلية أيضا بهذه المعاملة بإجراء تقوية العضلات.

هيبرتروفيا  

هيبرتروبيا يعنى به إزاغة إحدى العينين إلى فوق القريب الى العين المعاكسة. هذه الحالة تدعى باسم هيبرتروبيا اشارة الى ان العين الواحدة تزيغ إلى تحت بالمناسبة إلى العين المعاكسة. ولكن أطباء العيون يعتنون المجموعة المذكورة من الأغراض بأنها حالة انحراف فوق العين. وقد يظهر هيبرتروبيا مع أنواع اخرى من سترابيسماس او منفردا. وواحد من العضلات العاملة  العمودية ( Superior or inferior oblique  or Superior or inferior rectus ) عسى ان يكون مسؤولا لهذا النوع من الإنحراف. يمكن لأطباء العيون  تفتيش المريض في كل مجال من النظرة ( مثلا فوق , تحت, يمين, شمال, إمالة الرأس يمينا, امالة الرأس شمالا ) لتقويم  كامل للإنحراف. فيحتاج  اكتشاف العضلة  الضعيفة بالنسبة الى الأخرى إلى استخدام جميع الخواريزميات. إن بدت هذه الحالة على الدوام  نتيجة للاكتشاف, فجراحة الحول تفضل لترتيب العيون على منوال حسن. وتستخدم الإجرائات المختلفة لإصلاح هيبرتروبيا- إجراء تضعيف العضلة المضادة الذي يستخدم عاديا, وإجراءات تغيير الوضع التي تبدل فيها العضلات على العين لتزويد الحركة إلى جانب النظرة المشلولة.

أشراط متعلقة

ألبانيسم (Albinism)

حرمان لون الجسم والشعر والقشر والعين كليا أو جزئيا يحدث حسب تغيير تركيب Melanin- مادة توفير لون أسود أو أسمر -  يسبب لتقليل لون الشعر أوالعين أو الجلد كليا أو جزئيا . مع شذوذ عيني يوجد في أنواع مختلفة .  المهف الجلدي العيني  انساني  تشتمل على عشرة أنواع متعددة جميعها تكون في إصباغ الشعر أوالجلد أو العين الميلونيتية القليلة ونقرة                 ,Photophobia ,Hypoltastic       Nystagmus و   دقة الرؤية المنقوسة.

 ابلوفيا                                                                                                     

 

ضعف العصبة العينية بسبب الاخطاء الانكسارية العالية الغير المحصّحة في الطفولة

*الاورام الحجاجية الطفولية: نشوء غير طبيعي يدفع كرة العين.

*ماء البيض الفطري: اعتام عدسة العين ملحوظة عند الولادة لاسباب وراثية او باعداء الامي يصاب في مدّة الحمل.

*شلل الاعصاب القرنية: شلل الاعصاب المدبرة لحركات العين

*الموشور(prism): طريقة اصلاح الرؤية  المزدوجة

*البلاستوما الشبكية: سرطان الطفولي في داخل العين

*ريتونو سكيسيس : انفصال طبقات القرنية

آمبليوفيا ( Amblyopia)

آمبليوفيا  هي رؤية منحطة مضرة بدون أية أمراض عضوية ومن اسبابها الشائعة هو قلة استخدام مستمر لنقرة العين او العينين معا للتحديد البصري  أو هي نقصان الرؤية بسبب فقدها او تفاعل غير سوي للعينين المزدوجتين ولكن لا توجد اية اسباب واضحة تصور بإختبار طبي للعيون. وهو نقصان أصلي ظاهر يوجد بعدم إستعمال قوة تحديد الإنعكاس ومن الأمر المهم أن تطور قوة التحديد منذ الحياة المبتكرة وتستخدم إلى بلوغ الطفل خمس سنوات من عمره وألا يتطور آمليوفيا. وتصيب ايضا العين او العينين معا. وأنواعها كما يأتي

 

1- الكمش الحولي بسبب تفاعل العينين على نمط غير طبعي والذي يوجد فيه إخماد مستمر للعين المنحرفة .وهو يتميز بضعف  العين المنحرفة وضعف الرؤية الذى يظهر في حال تركيز البصر أيضا.

2- الكمش المتباين الخواص – يظهر بسبب اختلاف الخطإ الانكساري ولو كان دقيقا.ويحدث بسبب تفاعل العينين الغير السوي من تركيب صورة مركزة وغير مركزة أو من تركيب صور كبيرة من آنسيكونيا.

3- كمش حرمان البصر المؤثر- ينتج من  حرمان الرؤية.ويمكن ان يكون آحادي الجانب  وثنائيه. وسببه  إبهام الوسائل ( مثلا – اعتام العدسة اوانسداد جفن العين الأعلى الشديد).

4- كمش تيه البصر(ammetropic amblyopia)  ينتج من حرمان الرّؤية  وهو ثنائي الجانب ويكون بسبب الخطأ الانكساري العالي-عادة- هيبروفيا.

5- الكمش الهاجري ينتج من حرمان الرّؤية في احدى الهواجر, و يمكن ان يكون آحادي الجانب أو ثنائيه ويكون بسبب اللابؤرية الغير المصححة.

التشخيص

 

1 الحدة البصرية: الاختلاف في الحدة البصرية من خطين او اكثر في غيابة الاذى العضوي هواشارة للكمش.

2 مصفاة او مرشحة الكثافة المحايدة: يمكن ان يستعمل لتمييز سبب عضوي للحدة البصرية الضعيفة من الكمش.

       المعالجة

المدة الحساسة التي تمكن فيها ابطال الكمش الى ما فوق تسع سنوات في الكمش الحولي والى المزيد منها في كمش ضعف البصر

كييفية الانسداد

إن المعالجة الفعالة تعتمد على عمر المريض وكثافة الكمش. وتزداد فرصة إبطال الكمش في الشباب, والحدة البصرية الحسنة في إبتداء الانسداد تقلل المدى المحتاجة.

المعاقبة:

طريقة بدلية يشوش فيها رؤية العين الصحيحة بأتروفين (المادة الدوائية تستخدم لاضعاف جزء خاص من تركيب الجسم) وقد تكون مفيدة في معالجة الكمش المعتدل نسبيا ( 6 24 أو أحسن منها) المصاحبة بهيبروبيا. 

 

إنحطاط القرنية وتغذيتها الناقصة

 

الإنحطاط القرني و التغذية الناقصة من المشاكل المهيجة لأطباء العيون باعتبار التبويب وعلم أسباب الأمراض والتاريخ الطبيعي والإدارة والتشخيص. ولكن في الأدت يخيل لنا أنه لايبدو تخطيط واضح بين انحطاط القرنية وتعذيتها الناقصة.

وفي انحطاط القرنية:

وانحطاط القرنية آحادي الجانب عاديا مع الأذى الغير المتناظرة في محيط القرنية مصاحبة بواكلريشن.

*الخلايا الطبيعة للبنية المعينة تخضع لبعض التغيرات الباتولوجية تحت بعض الظروف الشاذة, مثل الكبر والإلتهاب والصدمة او الامراض النظامية.

*عادة لايوجد هنا نموذج وراثي او النزوع الجيني.

*و يحدث هجوم الأذى في منتصف الحياة او مستأخرا.

وفي تغذيتها الناقصة:

و الأذى الوعائة المتناسقة الثنائية الجانب تكون غالبا في جزء القرنية المركزي.

*وهي ضرر ابتدائي غير متعلق بأي مرض نظامي او أمراض محلية و أحيانا تكون وراثيا (موروثة من الأحد الأبوين)

*وتحدث التغير الناقصة في حياة مبكرة وتبقى ثابتة او تتقدم بطيئا مسببة لفقدان الرؤية.

إن تبويب انحطاط القرنية وتغذيتها الناقصة مفسد و مضلل ولكن هناك نكتات مميزة  بين الحالتين وقد لا تتميزان كقسمين مسيكين متفرقين. إن التنبيه معقد جدا بسبب قلة الإتفاقية والرؤية المشوشة مناسبة لنشوء المرض ويؤدي إلى التشويش في إدراك الحالات المعينة في مجموعة انحطاط القرنية وتغذيتها الناقصة, مثلا: قد تفصصل تغذية سالزمان العقيدية كإجراء انحطاط.

 

التبويب الرئيسي

* تغذية القرنية الناقصة

  • تصيب الظهارة وغشاء بومران
  • التغذية اللحمية الناقصة
  • تغذية البطانة الناقصة

*إنحطاط القرنية

- الانحطاط المركزي

-الإنحطاط الخارجي

كيراتوكونيس

 

هو كيان سريرى يتميز بنحافة القرنية الثنائيى المترقية الغير  الملتهب والمعدي مع شكلها إكتاسية,  ومن علامات كيراتوكونيس النحافة اللحمية  المركزية أو شبه المركزية والنتوء القممي  وانحراف البصر الشاذ.ويحدث في الشاب والمراهق و يؤدي الى الضعف البصري الكبير وتطوير  الدرجة العالية  لإنحراف البصر القصير النظر  (Myopic astigmatism) الشاذ. وفي بعض الأيام يظهر بعد بضع سنوات بإعطاء شكل فاشل لكيراتوكونيس , الذى يتميز بكون المحور الأفقي المنحرف الغير المتماثل غير طبيعي بسبب وجود أكتوسيا. وقد يرى  هذه الحالة  في عين المريض المصاب  بكيراتوكونيس الآحادية الجانب

التبويب

 

هو يبوب بشكل رئيسي الى خفيف (D 48> ) معتدل (48-54 D )  وشديد (>54 D )  وبالشكل الصرفي يبوب ذلك إلى الأنواع الثلاثة التالية

1-      مخاريط الحلمة , تتميز بحجمها الصغير (5 مليمتر ) و تقوسها الحاد. ويزاح المركز القممي  اما بعد المركز او شبه المركزي إنفرونسليا.

.

 

 

2-المخاريط البيضوية الكبيرة (6-5م م ) في الشكل الاهليمي المزاحة  إنفروتمبورليا.


3-المخاريط الكروية الكبرى (<6م م ) وقد تتضمن على 75 % من القرنية

 

  

التشخيص المختلف

1- ان كراتوكونس التى تتكون من نحافة القرنية الخارجية وتتقدم إلى المركز تدريجيا

2- الكراتوكونيس الخلفية أو التنقيب الخلفي المشكل شكل القبة الغير المتقدمة  الذى قد يكون  صغيرا أومحدودا.

3- الانحطاط الشفافي الهامشي الصافي - اختلال اكتاسي  في محيط قرنية العينين  تتميز  بنحافة عرض 1-2ميليمتر النموذجية في القرنية السفلية

الإدارة

 

تصحيح النظارات:1- ففى الحالات المبكرة يمكن  تصحيح انحراف البصر المنتظم  وانحراف البصر الشاذ  المنخفض جدا  باستخدام النظارات الموافقة

2- عدسة لاصقة , تزود سطحا انكساريا منتظما على المخروط.

3- أبكرتوبلاستي: اجراء  فعال في المرضى المتأذين بالعدسة اللاصقة  بدون ايذاء هام  في القرنية المركزية

4- كراتوبلاستي الثاقب – يشار به إلى ما في المرضى المصابين  بالأمراض الشديدة خصوصا بالجرح القرني الهام.  وتحصل العسلوجات الواضحة في 95% من القضايا ولكن النتائج البصرية قد تكون غير مرضية بسبب انحراف البصر المتبقي  وأنسومتروبيا

فاكيك IOL (عدسة العين الداخلية فاكيك)

 

قصر النظر العالي وكراتوكونيس  يرتبطان بالقرنية الضعيفة. ولذا لا تكون كراتوبلاستي      اجراء جراحية مناسبة. ان عدسة داخل البصر باكيك تصبح اجراء شعبيا في قصر النظر  محتملا لاجتناب التعقيد بعد الجراحة وكراتوبلاستي.

بلافيريتس

 

هو اصطلاح عام يشار به الى إلتهاب هوامش الجفن وجريبات الأهداف المجاورة وغدة أبوكرين. ويمكن أن يفرق هذه الحالات الى Staphylococcal blephertis  المصيب بهامش الجفن الداخلي وتعطيل غدة ميبومين المصيب بهامش الجفن الخارجي. ويسبب بليفريتيس لتغيرات ثانوية ايضا في السطح البصري خصوصا في فيلم الدمعة . وعلى الرغم من وجوده العادي ترى في الممارسات اليومية في أغلب الأحيان. وهناك كثير من العجوات في فهمنا  على اساس علم نشوء المرض الذى يقترن بأمراض مزمنة متزايدة ومرض منقص وعدم خضوع المريض لمعالجة  نافعة.  تجعل مقوضة تخيب المريض والطبيب عن تشخص بلافيرتس.

التبويب

 

1-      بوبه فاش إلى:

  • بلافيرتس سكوموسا
  • بلافيرتس ألسروسا

2-      بوبه جيفورد إلى

  • سيمبل هيبر سكريشن
  • المزمن البسيط الميبوميتس
  • مزمن ميبوميتس مع هيبرتروفي
  • مزمن ميبوميتس مع جلازيا
  • مزمن ميبوميتس الثانوي لمختلف إنجكتوتيس المزمنة
  • مزمن ميبوميتس للتصلب

3-      بوبه تيغسن إلى

  • التهاب جفني العين مع السيلان الزهمي
  • التهاب جفني العين الستيفيلوكية
  • التهاب جفني العين بسبب ’اتش‘ المزدوج

4- بوبه مك كلي إلى

* التهاب جفني العين مع المكور العنقودي

* التهاب جفني العين المختلط بالمكور العنقودي والسيلان الزهمي.

ثلاثة من أنواع التهاب جفني العين العامة المقبولة:

1-        ’آنديرير‘ الذي قد يكون بوسبورهيك أو المكور العنقودي مخلوطا بهما

 

 

 

2-      بوستيرير الذي قد يكون تعطيل غدة ميبومين مع سبورهيا أو ميبوميكس

3-      مخلوط

المعالجة

 1 - تنظيف  الحاجب

2-  آنديبيوتيك اويندمند

3-  سترييود الضعيفة للعلاج الموضعي الخارجي

4- تبديل الدمعة

داكريوستينوسيس


 

 

ما هي قناة الدمعة المنسدة؟  

إن حالة انسداد قناة الدمعة تدعى باسم dacryostensis أو سد قناة الدمع الفطري (موجودة عند الولادة)، الدمعة تساعدُ العين لتنظيف وتزليق داخلها. وتنبع الدمعة من الغدة الواقعة تحت عظام الحاجب. وتجري منها إلى داخل العين بواسطة القنوات الدقيقة الّتي توجد في جوانب أجفان العين. وتسيلُ الدمعة خلال فتحتين صغيرتين من زاوية داخلية من الأجفان. ثم تسيل من العين إلى داخل الأنف بواسطة ممرّ كبير يدعى بقناة الدمعة الأنفية.

وفي بعض الرضيع ستكون قناة الدمعة الأنفية الغير المتطورة بشكلها الصحيح. فهي تأدّي إلى انسداد بعدم فرجة لجريان الدمعة. وهذ الإنسداد تشاهد في العين أو في العينين معا. وقد تديم المنع في كل وقت أو تصلح مرة وتفسد أخرى.

ما هي الأعراض للقناة الدمعية المنسدة ؟

لا سبيل لمعرفة انسداد قناة الدمعة من الرضيع، لأن الرضيع لا ينتج الدموع إلى عدة أسابيع بعد الولادة. والأمور الموضحة بأدناه هي العلامات الشائعة لتمييز إصابة قناة الدمعة المنسدّة. ولكن تجربة العلامات ستكون مختلفة في أطفال شتى.

يحتوي الأعراض على :

  • تجمع الدموع في زاوية عين طفلك.
  • تسيل الدموع من الأجفان والخد.
  • مخاط أومفرزة صفراء يفرغ في العين.
  • احمرار الجلد بالفرك.

وفي أكثر الأحيان لا تلاحظ حدوث الإنسداد لقناة الدمعة إلا عند بكاء الأطفال أو عند اضطرابات الطقس، باردة أو عاصفة، تثير بها الدموع والإنسداد لقناة الدمعة ستشابه بمشكلات صحية أخرى. ولذلك يجب لك أن تستشار عن أطفالك بالأطباء لتشخيص المرض.

كيف تشخص قناة الدمع المنسدة ؟

إن المدار لتشخيص قناة الدمعة المنسدة يعتمد على تاريخ طبي كامل واختبار بدني شامل لطفلك. ولا تتطلب امتحانات إضافية لتعيين المرض عادة.

المعالجة لقناة الدمعة المنسدة: 

تجري المعالجة الخاصة لقناة الدمعة المنسدّة بعد تحديدها من جانب الأطباء – وذلك يدور على القواعد الآتية.

  • عمر أطفالك والصحة الإجمالية وتاريخ الأمراض
  • امتداد الحالة المرضية
  • تسامح طفلك لمداواة غير عادية أو إجراءات صحية أو معالجة
  • توقع عن سيرورة حالة الإنسداد
  • رأيك في اختيار المعالجة

المعالجة الشائعة لانسداد القناة الدمعية، هي ’التحليب‘(ميلكنغ) اللطيفة أو تدليك القناة الدمعية المتصلة بالأنف، مرّتين أو ثلاث مرّات في اليوم، ويمرّن الطبيب عن كيفيتها. وإن كان في العين علامة الجراثيم فتحتاج إلى مواد مضادة للجراثيم، خصوصا في العين. لحسن الحظ ، ان معظم الإنسدادات المصابة في قناة الدمعة تبرئ وتصحح بنفسها عندما يبلغ الأطفال السنة الأولى من النّموّ. وإن بقي الإنسداد بعدها، فيمكن إصلاحها باستخدام مسبار صغيرة، وهذه الطريقة تحتاج إلى التكرار. وفي أكثر القضية تكفي هذه الإجراءات لشفاء الإنسداد. وفي بعض الأطفال تتطلب العملية الجراحية لإصلاح القنوات المنسدة، المنخربة بالسد.

بيان موجز

 

تنشأ Glaucoma (ارتفاع الضغط في العين إما بتشيوه نظام مصاريف العين أو قصورها. إذا أهملنا عن المعالجة تأدّي إلى حالة ارتفاع الضغط في داخل العين فتصيب أعصاب العين وألياف الشبكية مضرة ، لا يوفق إصلاحها قطّ وتكون سببا لفقد أبديّ أو نقصان أغلبيّ لرؤية العين، ويستطيع توقف زيادة المرض بطيئا أو سرعة بالاكتشاف والمعالجة مبتكرة

 

 

 

 

ما هي أسباب

 

 

إن العين تنتج عصارة مائعة  بالإستمرار وبهذا المائع الصافي يملأ غرفة العين الداخلية، (المكان الذي بين الشبكية والأيريس – الحدقة) وترشح بها داخلها بواسطة مجموعة من نظام القنوات. والتوازن اللطيفة بين إنتاج العصارة وبين جريانها تضبط الضغط الداخلي IOP بين 8 و21. ولكن سيرتفع الضغط في عيون بعض منهم دون الآخرين، ولذلك يختلف مقياس الضغط في الأشخاص الشتى ارتفاعا وانحطاطا.

أنواع عادية لـِلزرق

 

زاوية مفتوحة

 

زاوية مفتوحة (تدعى أيضا بالزاوية المفتوحة الكورونيكية، أو الزاوية المفتوحة الابتدائية) هذا النوع من Glaucoma شائع في الناس. وإن وجدت أنظمة داخلية للعين على منوال صحيح، توجد عصارة مائعة مشيّدة أو مرتكمة في الغرفة الداخلية فتسبّب لارتفاع ضغط العين الداخلية – IOP.

وإن ترك المعالجة تأدّي إلى خلل دائم في أعصاب العين والشبكية. ويصف الأطباء قطرات العين لخفض ضغط العين عادة، وفي بعض القضية تفضّل العملية الجراحية إن لم تنحط الضغط بتناول القطرة.

 

إهلاك حادق للزاوية

وفي 10 % من النسمة يوجد Glaucoma في هذا النوع Acute Angle Closure. وإن السبب الذي ينشئ هذا الضرر هو بنية غير سوية في مقدمة العين. وفي كثير من هذه القضية، الفسحة التي بين الشبكية والأيريس، تكون ضيقة جدّا، وتبقى قناة ضيقة لسيلان العصارة. وينقص السيلان فإذا عق سيلانها تماما، يرتفع ضغط العين الداخلي على الدقة فتأدّي إلى مهاجمة إهلاك حادق للزاوية، طارئيًّا.

وإن كانت الأعراض المثالية لـ Glaucoma زاوية مفتوحة غير مكتشفة في بعض المرضى فسيصبح، إهلاك حادق للزاوية (Acute Angle Closure) فيقاسي المريض وجعا عنيفة للعيون، مع الغثيان ورؤية مشوّشة ويحسّ دائرة قوس قزج حول الضياء ويحمر العين.وإن ظهرت هذه العلامات يجب الإنخضاع لمعالجة طارئة تحت رعاية طبيب العين، وإن أهمل عن المعالجة، يفضع حاله بفقد ثابت للبصر أو نقصان عنيف، قبل مضي بعض من الأيام.

.

 

 

الزرق الثانوي

 

تظهر الزرق ثانوية بسبب مرض آخر، أو مشكلة أخرى يصيبها بالعين مثلَ ، الإلتهاب والجرح وعملية جراحية سابقة والأورام والديبتيس وهذا النوع ستخضع لمعالجة Glaucoma والمشكلات معًا.

الزرق الفطري

 

هو نوع نادر من Glaucoma يُرى في الرضيع وفي معظم القضية من هذا النوع يتطلب الجراحة.

 

العلامات والملاحظات

إن Glaucoma مرض غادر فيكون أعراضها خفية، ظهورها نادرة، وليس من الإمكان تمييزها إلا بالاكتشاف والوقاية مع اختبار عيني مفصل بطريقة محددة، بل بعض الأنواع منها مثل إهلاك الزاوية والفطرية تظهر علامتها.

 

إهلاك زاوية (طارئ)

  • نقصان الرؤية فجأة
  • وجع شديد للعين
  • وجع الرأس
  • الغثيان والتقيئ
  • حساسة الوهج واللمع

 

المعالجة  

إن معظم المرضى المصابين Glaucoma يوصفون التداوي فقط للتحكم على مشكلة ضغط العين . وفي بعض الأحيان تضطر إلى امتزاج أدوية متنوعة لانحطاط الضغط إلى مقياسه السداد.

وإن لم تفد المعالجة الدوائية لانحطاط الضغط فتتعيّن الجراحة ففيها إجراءات مختلفة, وبعضها  يشتمل على ليزير (Laser)  أو تمكن من المكتب نفسه. والآخر تلزم تجرى في حجرة الجراحة. وإنما يراد بهذه الإجراءات الجراحية المتنوعة إطلاق العصارة من سدها للجريان في العين، على صورة كافية.

 

 

 


 

.

ا هو السد؟

 

إن عدسة العين مصنوع بالماء والبروتين على الغالب، حَسَبَ عمر العدسة، تصاب للمادة الروتينية انحطاط فتصير مسحوبا، وتمنع بعضا من الأضواء من وصولها إلى الشبكية وتضطرب رؤية الشخصٍ.  والسد هو اعتمام العدسة الطبيعية للعين التي تؤدّي إلى فساد البصر فهو اضطراب طبيعي يشرب من كأسه كل واحد من الإنسان عاجلا أو آجلا

 الرؤية العادية
 
السد المتطورة 


علل الاعتام

 

كثير من الناس يتطورون عدسة الإعتام بعد 60 سنة من عمرهم وفي 50% من الأمريكيين يوجد الاعتام بين 65- 74  سنة من عمرهم. ويوجد ذلك 70 % تقريبا فيمن كان عمرهم 75 سنة أو زائدة . أكثر الناس يصابون بتطوير المشكلات في العينين معا، وإن أصاب السحاب في عين واحد سيتعدى إلى العين الأخرى.

وكثير من الناس لا يعرفون عن وجود الاعتام. وفي قضية متعددة يُصبح سبب الاعتام معروف، والبواعث التي تؤثر لتطوّر الاعتام، تحتوي على الديبتسي، وتناول ستيرون القشري وفوضى أيضى وملهبي وأسباب أخرى، فهي كما يلي.

  • متعلقة بالعمر: كثير من الاعتام متعلقة بالعمر.
  • طفولية: بعض الاعتام يتطور عند الولادة أو الطفولية، كثيرا ما  توجد في العينين بتأثير للبصر أو بدون تأثير.
  • وراثي: سيكون في بعض الأسرة تاريخ وراثي في تطور الاعتام.
  • خلال النشوء: ستنقل الوالدة الاعتام إلى رضيعها أثناء مدة الحمل بواسطة اعداء بمرض Rubella (مرض حصبة ألمانيا)
  • اعتام ثانوي: سترتبط كاتراكت مع بعض المشكلات الصحيّة المعينة مثل ديبتسي وتناول ستيرويد.
  • جرحي: يرتب نمو الاعتام لجرح  يصيب بالعين بتطور سريع أو بطيئ بسنوات.
    أسباب أخرى: سيكون الإعتام بتعريض شعاع أو إفراط تعريض ضوء الشمس (UVLight) أو بسبب التدخين وآلكوهول.

     أعراض الاعتام

     

    الاعتام الصغير لا يُؤدّي إلى نقصان ملاحظ لرؤيتك، ولكن حالة الاعتام تطور شيئا فشيئا، فتسيئ الرؤية تدريجيّا. وفي بعض الأشخاص يحسن رؤيتهم القريبة فجأة, وهذه الزيادة لا تدوم وتنحط وفقا لنموّ الاعتام.

    الأعراض الموضحة في التالي،لا تشير إلى السد  فقط بل إلى سائر مشاكل العين أيضا، إذا أصبت أيّ واحد منها، فلا بد لك أن تستشار مع طبيب العيون (طبيب اخصائي، اختص في حماية العين والجراحة) لفحص العين.

    • رؤية غير واضح أو غائمة
    • مشاكل مع الأضواء، مع الضوء الرأسي أيضا، يبدو أشد براعة أو لمّاعة من المصابيح أو براعة ضوء الشمس أو احساس عن هالة (دائرة النور) حول الضوء.
    • صعوبة للقراءة
    • ألوان مضمحلة
    • رؤية ضعيفة في الليل
    • رؤية ثنائية أو مزيدة (أحيانا تسبب إلى تطور الاعتام)
      تغير متكرر في وصفة زجاجة العين أو العدسة اللاصقة.

       

      معالجة اعتام عدسة العين

        الجراحية

       

      ينبغي لنا أن نزيل اعتام العدسة Cataract عندما نواجه مشكلة بنقصان البصر في تصاريفنا اليومية، مثل السياقة والقراءة، ومشاهدة التلفاز.

      الجراحة تشتمل على إزالة العدسة وتبديل عدسة ضاعية مكانه، ستجري فيها ثلاثة أنواع من العملية المختلفة يختار لك الطبيب بعد البحث معك ثم يعيّن لك إجراء ملائمة لطبيعة مرضك ومزاج جسدك.

       

      جراحة اكسترا كابسولار

      هذا الإجراء يحتوي على جراحة إزالة العدسة بل بإزالة نصف الوراء من الكابسولة (علبة باطنية لعدسة العين) وينقش الطبيب نقشا طويلا خفيّا على جانب القرنية (السطح الواضح على شكل قبة الذي يغطى مقدمة العين)، ثم يزيل مركز الصلب من العدسة وبعد ذلك ينقل البقايا من العدسة بالإمتصاص.

       

      باكومالسفيكيشن

      أكثر أطباء العيون يستخدمون التقنية فاكو ويدعى هذه الطريقة بجراحة نقش السد الصغير، أو الجراحة الفاكو. يتخذ الطبيب نقشا صغيرا بجانب القرنية، ثم يدخل مسبارا صغيرا إلى العين وهو يقذف موجة آلترى سونت، فتلين المركز المعتم وتدق بها ثم يزال  بواسطة المص.و تترك كابسولة النصف الورائي من العدسة.

       

      جراحة انتراكابسولار

      هذا الإجراء يحتوي على إزالة العدسة بتمامها مع كابسول.وفي أكثر جراحات الاعتام تبدل العدسة المنقولة الأصلية بعدسة انتراكولار (IOC) الصناعية، التي صنعت بمزاج بلاستيك وسليكون واكرليك أيا كان ذلك إن بعض الناس لا يقبل جسمهم عدسة IOL ويواجهون مشكلات أثناء الجراحة.

      وعسى أن يصابوا بالأمراض العينية الأخرى ,ففي هذه الحالة يستخدم الطبيب زجاجة أو عدسة متصلة لإعطاء الرؤية القويّة.

      خطوات العملية الجراحية كالتالي:

      قبل الجراحة –

      يقيس طبيب العيون العين ويضبط قوة العدسة المحتاجة لعينك. يجب عليك أن لا تتناول الطعام والشراب منذ نصف الليل من يوم الجراحة.

      خلال الجراحة –

      يختار معظم الأشخاص اليقظة عند الجراحة. وبعض منهم يختارون السكون لوقت قليل، وإذا أردت أن تبقى مستيقظا طيلة الجراحة، تخضع لإفقاد الوعى بخدر الأعصاب التي حول عينيك.

       وتزود قطرات العين لاتساع بؤبؤ العين ثم يُغسل العين وجوانبها قبل الجراحة، وتدوم الجراحة إلى مدة ثلاثين دقيقة (نصف ساعة) ، بدون ألمٍ على أكثر الحال.وتغطى عيناك بستار  بعد  الجراحة ، ثم تستريح قليلا ويفحصك فرقة من الأطباء لأن يكشفوا المشكلات الجانبية مثل نزف الدم،..

      بعد الجراحة –

      بعد الجراحة يروح أكثرهم إلى بيوتهم في اليوم نفسه ولكن لا تسمح لك السياقة فلا بد من أن تتحقق مرافق النقل لرجوعك إلى مسكنك.

      ويُنظم لك الطبيب جدْول الإختبارات اللازمة لتفتيش ترقية رؤيتك، وتتناول قطرات العين الموصوفة أو الحبة الدوائية مساعدة للشفاء ولتحكيم الضغط في داخل العين. فاسئل طبيبك عن كيفية تناول الأدوية عند أخذها منه. وينبغي أن تلبِسَ ساتِر العين أو البصريّة لتُساعِد حفظ العين.واترك الفرك في داخل العين أو الضغط عليها، ولا تحاول أن ترفع الأشياء الثقيلة ولا تحاول أن تحنّيها، لأنها توجب كثرة الضغط في العين. ولا مانع لك من المشي وصعود الدرج والأعمال الروتينية السهلة.

       

      المشاكل بعد الجراحة:

      وجود المشاكل بعد الجراحة نادرة جدّا ولكن توجد المشاكل في بعض الأحيان، وهي تشتمل على إعداء بالجراثيم، ونزف الدم، والإلتهاب (مثلا، الوجع والخلص والورم) وفقدان الرؤية وورم الزاوية، وانفصال الشبكية، وهذه المشاكل كلها يمكن معالجتها بالعناية الطبية السويّة.

      الرؤية الفوقية

       

      بيان زائد عن السد

      إعتام عدسة العين يغمّ العدسة ويُقَيِّد الرؤية. نفهم من تاريخ الإنسان أن اعتام عدسة العين (Cataract) مرض عادي أصاب الأجيال القديمة من الشعوب ، مثل سومربين والمصريين والهندوس. ولفظ كاتراكت ينشأ عن تصور قديم عن شيئ مشلل من ’براين آف هيومر‘وتودع أمام عدسة العين.

      وفي العين المعتدل يمر الضوء بالعدسة لتركيزها على الشبكية. وهي طبقة العين  ذات الإحساس الضوئي، ترسل الإشارات التي تفسر بالرؤية إلى الدماغ ، فتنبغي أن تكون العدسة واضحة لتركيب الصورة الحادة – والعدسة مصنوعة بالماء والبروتين، وتنتظم البروتين بنفسه لمرور الأشعة النورية وتركيزها إلى شبكية العين. وأحيانا تجمتع البروتينات معا وتغمم الجوانب الصغيرة من العدسة وتسدّ بعض الضوء عن وصوله إلى الشبكية. وهذه الحالة تدعى بالسد. وربما يكون مقدار ارتفاع الإعتام غير قابل لأن يتنبأ به.  وبعض منها يكون أسوأ جدا خلال أسابيع قليلة مع أن بعضه يبقى بلا تغير إلى سنوات